الأخبار العاجلة
أنت هنا: الرئيسية » تقنية وعلوم » دراسة عملية استنبات الشعير وفوائده
دراسة عملية استنبات الشعير وفوائده

دراسة عملية استنبات الشعير وفوائده

البوابة العربية لأخبار الفلاحة

سنتعرف في مشروع الشعير المستنبت على جميع الاشياء المتعلقة به مثل:

اهمية الشعير المستنبت
فوائد استنبات الشعير
مواصفات الشعير المستنبت
صناعة سيلاج الشعير
مكونات غرف استنبات الشعير
تسمين الحيوان بواسطة الشعير المستنبت

يعتبر الشعير المستنبت من المحاصيل  الهامة ولكنها لا تلقى الإهتمام الكافى برغم أنه يتحمل البرودة الشديدة ويتحمل حرارة الصيف ويقوم بتوفير تكلفة التغذية بنسبة 50% كما أن للشعير المستنبت فوائد جمة سواء كان هذا الشعير المستنبت للإنسان أو للحيوان .

ولقد ظهر الشعير المستنبت قديماً عند الفراعنة وقد دونوا ذلك على أوراق البردى كما ظهر الشعير المستنبت فى الصين أيضاً فقد كانوا يستخدمون الشعير المستنبت فى تضميد الجروح .

ولقد كان الشعير المستنبت يقتصر على تحضير الدقيق لعملية صناعة الخبز للإنسان ولكن بعد إستعمال محصيل أخرى مؤخراً مثل القمح والذرة الشامية إتجهت الأنظار إلى  إستخدام الشعير المستنبت كغذاء للحيوان .

ولقد ظهرت حديثاً عدة أبحاث تؤكد على ضرورة إستخدام الشعير المستنبت وكافة المستنبتات فى الوجبات ولقد وصلت إلى إستخدام الشعير المستنبت ومشتقاته كحل بديل للبروتين الحيوانى لما يحويه الشعير المستنبت من بروتينات وأحماض أمينية عالية .

ورغم أن هناك مشاكل قابلة عملية إستنبات الشعير وهى حالات التتسمم التى نتجت عن التعفن وأنواع من البكتريا الضارة  إلا أن هذا لم يوقف العلماء القائمين على إستنبات الشعير من التقدم فى هذا المجال ومحاولة إيجاد الحلول اللازمة لهذه المشاكل والقضاء عليها مما أدى إلى الإعتماد علي الشعير المستنبت كحل بديل للعلف الحيوانى  .
أولاً: فوائد الشعير المستنبت:

الشعير المستنبت يساعد فى تحسين الخصوبة والقدرة على الإنجاب وغيرها من الفوائد ، وفى الحيوان يساعد الشعير المستنبت على تحسين مظهر الجلد والصوف .
يساعد الشعير المستنبت على تحسين أداء الحيوان و تحسين حالة العضلات وجودة اللحم وذلك لإحتواء الشعير المستنبت على كمية عالية من البروتينات سهلة الإمتصاص
الشعير المستنبت يستخدم فى الصيف كغذاء للحيوان مع خلطه بأعلاف أخرى  ، وفى الشتاء يستعمل كعلف أخضر وذلك قبل ظهور السنابل بالشعير المستنبت حتى لا يسبب مشاكل وإضطرابات فى القناة الهضمية  مسبباً ألماً فى الفم والتجاويف الداخلية  .
فزراعة الشعير المستنبت يوفر الأراضى الزراعية .
كما أن زراعة الشعير المستنبت يقوم بتوفير الأيدى العاملة .
لا يحتاج الشعير المستنبت إلى مساحة كبيرة من الأراضى فيكفى لإنتاج طن واحد من الشعير المستنبت إلى غرفة عبارة عن (9 * 3 ) .
سهولة هضم الشعير المستنبت .
سهولة توفر الشعير المستنبت على مدار العام .
يزيد الشعير المستنبت من إنتاج اللحم فيصل فى عجول التسمين إلى 1.5 كجم يومياً ومع الخراف إلى 300 جرام يومياً .
يختلف الشعير المستنبت عن العلف الجاف بإمكانية زيادة إدرار اللبن بنسبة 25% .
وجود الفايبر فى الشعير المستنبت بنسبة 9% على عكس البرسيم الذى يوجد بنسبة 2% .
عند تحليل الشعير المستنبت نجد أنه يحتوى على ( كربوهيدرات ذائبة – بروتين خام – ألياف – دهن خام – مواد أزوتية – رماد خام ) وغيرها .

ثانياً: طريقة إستنبات الشعير:
إستنبات الشعير يتم فى غرف إستنبات توفر لحبوب الشعير كل الظروف المناسبة للنمو وتتميز بعدة أشياء:

فالشعير المستنبت يحتاج إلى غرفة محكمة نظيفة ومعقمة ولا تحتاج غرف الشعير المستنبت إلى تراب أو رمل أو أسمدة كيماوية وذلك بأقل تكلفة ممكنة .
تختلف غرف إستنبات الشعير بالنسبة للكمية المطلوبة للإنتاج وتبدأ من ربع طن إلى 10 طن .
قدرة غرف إستنبات الشعير على توفير الإضائة اللازمة لنمو الشعير .
سهولة توصيل الماء اللازم ودرجة الحرارة المناسبة لسرعة نمو الشعير .
إستخدام أفضل الخامات فى غرف إستنبات الشعير لتساعد الشعير المستنبت فى تحمل الظروف القاسية .
يتم عزل غرفة إستنبات الشعير حرارياً كما يجب إحتواء غرف إستنبات الشعير على الأجهزة اللازمة التى تؤمن الظروف المناسبة لإنبات بذور الشعير .
أن يكون بغرف إستنبات الشعير وحدة مزودة بخزان مياه بها مصافى متعددة لتنقية الماء من الشوائب والعوالق .
أن يكون بغرفة إستنبات الشعير جهاز لسقاية النبات يعمل على نظامين الرى والضباب .
لإنتاج طن من الشعير المستنبت الأخضر يومياً يلزم 125 كجم من حبوب الشعير .
يحتاج طن الشعير المستنبت الأخضر يومياً إلى 350 ليتر ماء .
وجود مصارف فى غرف إستنبات الشعير لنقل المياه الزائدة من الرى إلى الخزان المخصص لذلك .
لإستنبات الشعير الأخضر يتم غسل بذور الشعير جيداً وتعقيمها من الفطريات والجراثيم  .
لتعقيم الشعير قبل عملية الإستنبات يتم وضع التقاوى فى ماء مضاف إليه كلور ثم نقوم بتصفية الماء ثم تنقع البذور فى الماء لمدة 25 ساعة فى موسم الصيف و 30 ساعة فى موسم الشتاء   .
عملية إستنبات الشعير تتم تحت درجة حرارة 18 درجة مئوية .
يتم زراعة بذور الشعير فى الشرائح البلستيكية بمعدل 1.4 كجم فى الصينية الواحدة بإجمالى 125 كجم .
يتم وضع الشرائح فوق الرفين العلويين وعلى جانبى الوحدة من الداخل وفى اليوم الثانى يتم تنزيل الكمية السابقة من الصوانى إلى الرفوف السفلية مع تقليبها ثم وضع الكمية الجديدة فى الأعلى .
يتم رى الشعير بالتناوب خلال الدورة الزراعية عن طريق الرى مرتين أو ثلاثة يومياً أو عن طريق الضباب من 3 إلى 4 ساعات يومياً .
دورة الشعير المستنبت هى 7 أيام وبعدها يمكنك الحصول على الشعير الأخضر المستنبت .

ثالثاً: المواصفات التى يجب توافرها فى الشعير المستنبت:

وجود جذور الشعير المستنبت بيضاء نظيفة وهى تتميز بالغذاء العالى مع إحتوائها على البروتينات والألياف .
إحتواء وسط الشعير المستنبت على طبقة الرشيم الغنية بالفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية
وجود طبقة خضراء بأعلى الشعير المستنبت بطول 20 سم غنية بالمواد اللازمة لنمو الجسم .

رابعاً: تغذية الحيوانات على سيلاج الشعير المستنبت:

يعتبر سيلاج الشعير المستنبت غذاء مناسب وقيم للحيوانات المدرة للبن وعجول التسمين والأغنام والماعز والخيول والدواجن .

ولعمل السيلاج من فائض الشعير المستنبت يتم إيقاف الرى عن صوانى الشعير لمدة لا تقل عن يومين ثم نقوم بفرد طبقة من القش يبلغ سمكها 20سم فى حفرة السيلاج ثم نقوم بفرد طبقة من الشعير المستنبت يبلغ سمكها 30 سم ثم نقوم بنثر الذرة المجروشة بمقدار 20 كجم لكل طن من الشعير المستنبت ثم نقوم بتغطيته بالمشمع السميك مع وضع التراب على حافة المشمع حتى نمنع تسرب الهواء إلي الشعير المستنبت حتى يتم التخمر اللاكتيكى مع كبس الشعير المستنبت وتفريغه من الهواء ويبقى الشعير المستنبت لمدة شهرين حتى ينضج ويصبح جاهزاً لتقديمه إلى الحيوان .

ملحوظة هامة:

صوانى الاستنبات المصنوعة من الفايبر جلاس تساعد على ظهور عفن الشعير المستنبت داخل غرف الاستنبات وذلك لأن تركيبها الكيميائي يساعد على نمو الفطريات والتي تؤدي الى ظهور العفن بجذور نبات الشعير المستنبت.

Photo : ‎شعير مثتنبت اصبح زو فاعلية في غداء الماشية وتكلفة اقل بكير من العلف العادي يوجد لدينا دراسة جدوا لمشروزع 20 رائس ماشية بعمبر الاستنبات مقامة علي فدان 50 الف جنية كامل المرافق‎

خامساً: دراسة جدوي الشعير المستنبت:

الغرفة الخاصة بالشعير المستنبت مساحتها 12م * 2.75 م مع إرتفاع  2.5 م ، كما يوجد بالغرفة الخاصة بالشعير المستنبت وحدة تبريد للتحكم فى درجة الحرارة سعة إنتاجها طن يومياً، يوجد بالغرفة الخاصة بالشعير المستنبت إضاءة محسوبة، كما يوجد بالغرفة الخاصة بالشعير المستنبت شبكة للرى الضبابى بها تايمر للتحكم مع عدد كبير من الصوانى الخاصة بالشعير المستنبت بها عدد من الرفوف بمبلغ 100000 جنيه مصرى  .
لإنتاج من 6 إلى 8 طن فى غرفة الشعير المستنبت نحتاج إلى طن من الشعير الجاف .
زراعة مساحة قدرها 50 متر مربع من الشعير المستنبت تنتج كمية من الشعير المستنبت قدرها 180000 كجم فى العام أى بما يعادل 7 أفدنة من البرسيم .

لمعرفة الإنتاج اليومى لمجموعة مكونة من 10 حيوانات تمت تغذيتها على الشعير المستنبت:

الكمية الإجمالية للعلف هى 60 كجم .
كمية العلف المركز هو 36 كجم .
كمية الشعير المستنبت هى 24 كجم .
التقاوى المستخدمة يومياً  هى 4 كجم شعير جاف .
لمعرفة الإنتاج اليومى التابع لدراسة جدوى الشعير المستنبت يجب حساب عدد الرؤوس المراد تغذيتها على الشعير المستنبت + معدل التغذية اليومى من العلف المركز لكل رأس ثم نقوم بخصم 40% لتكون هى كمية الشعير المستنبت .

المصدر : موقع إنتج
الرابط من هنا

 

 

 

تعليق واحد

  1. محمد عويض محمد ابوسمرة

    لو سمحتو عايز دراسة جدوى وتكاليف غرفة الاستنبات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى